U3F1ZWV6ZTI5MTEwMjc4NDkwNDUwX0ZyZWUxODM2NTI4MDg2MjU2Nw==

تحضير درس إدماج مركبات الميدان الثالث في التربية المدنية للسنة الاولى متوسط - الجيل الثاني




نضع لكم اليوم على موقعنا فضاء التعليم الجزائري تحضير درس التربية المدنية: إدماج مركبات الميدان الثالث الجيل الثاني للسنة الأولى متوسط.



النشاط: تربية مدنية - السنة الاولى متوسط (الجيل الثاني)
الميدان الثالث: الحياة الديمقراطية ومؤسسات الجمهورية 
الكفاءة الشاملة: في نهاية السنة الأولى من التعليم المتوسط يكون المتعلم قادرا على التفاعل الايجابي مع محيطه على أساس ممارسة حقه وتأدية واجبه ،ومعرفة الطابع الجمهوري للدولة الجزائرية
الكفاءة الختامية: ينطلق من مفهوم الدولة الجزائري كجمهورية ديمقراطية شعبية لتأكيد تمسكه بترقية العلاقات الاجتماعية في إطار المؤسسات .
الوضعية التعلمية: إدماج المركبات
مركب الكفاءة الرابعة: يحرر صفحة على الأقل  للتعريف بالدولة الجزائرية كشخصية معنوية ،بناء على سندات مرجعية مختارة.
الوضعية المشكلة الجزئية: في خطاب لرئيس الجمهورية لاحظت أن السيادة الوطنية كانت العبارة الغالبة فيه مما دفعك إلى البحث في هذه السيادة التي حظيت بقدسية دستورية وشعبية .
السندات: صور،نصوص،خرائط في  الكتاب المدرسي ص من 104إلى 111
التعليمة: اعتمادا على السندات ذات الصلة  أكتب فقرة حول موضوع السيادة(ماهيتها،كيفية الدفاع عنها)
مـــــــــــــــــــــــــــرحلة بناء التعلمات
الجزائر دولة مستقلة تنعم بالحرية بفضل أبنائها الأشاوس الذين دافعوا عنها ى،واسترجعوا سيادتها سنة 1962،وانضمت إلى هيئة الأمم المتحدة،وتشارك العالم في قضاياه الحساسة برأيها السديد.
ولأجل ذلك دفع الشعب الغالي والنفيس ،فما يربو عن المليون ونصف المليون من الشهداء سقوا أرضها بدمائهم الزكية الطاهرة،وعان ويلات الاستعمار من تشريد ،ويتم،وإعاقة،ونفي إلى أبعد مناطق العالم ،وسجن ،وتعذيب،واليوم لزاما علينا أن نصون استقلال بلادنا ،ولا نمكن أعدائنا من المساس بسيادتنا الغالية،ولا ننساق نحو دعوات الفساد والتخريب بممتلكات وطننا ،وانجازاته ،ونتعلم من أخطائنا ،ونحذر مما يحاك ضدنا من أطراف غيورة على السلام الذي نعايشه ،ونكون يدا واحدة في وجه أعدائنا،ونبني وطننا بالعلم ،والاجتهاد ،والعمل الدؤوب.
لذلك لاغرابة أن يقدس الدستور السيادة ،وتحظى بعناية في خطابات المسؤولين كرئيس الجمهورية.

لأي طلبات لا تترددوا، فإن كان في مقدورنا المساعدة فلن نبخل عليكم.
أخيرا لا تبخلو على أصدقائكم بمشاركة هذا الموضوع للإستفادة الجماعية.

كل الشكر موصول لجميع الأساتذة المتميزين على مجهوداتهم الجبارة لتزويد المحتوى التعلمي، فلا تنسوهم بخالص الدعاء في ظهر الغيب.
يستطيع التلاميذ، الأولياء والأساتذة المساهمة في الموقع بمختلف الملفات المفيدة للمتعلم وكذلك الفروض والإختبارات لتكوين بنك واسع يلجأ إليه التلميذ، الولي و الأستاذ عند الحاجة.وذلك بمراسلتنا عبر صفحة إتصل بنا.


تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة