U3F1ZWV6ZTI5MTEwMjc4NDkwNDUwX0ZyZWUxODM2NTI4MDg2MjU2Nw==

تحضير درس الحياء والعفة في مادة التربية الاسلامية للسنة الثانية متوسط - الجيل الثاني

نضع لكم اليوم على موقعنا فضاء التعليم الجزائري تحضير درس التربية الاسلامية: الحياء والعفة سنة ثانية متوسط الجيل الثاني.


المستوى : الثانيّة متوسط (الجيل الثاني) - مادة التربية الاسلامية
الميدان : الأخلاق والآداب الإسلاميّة
المورد المعرفي : الحياء والعفّة .

01/الوضعية الانطلاقيّة
الطّرح الإشكالي ـ الوضعيّة الإشكاليّة :                                          
السّياق : لم تتحصّل في فرض التّربية الإسلاميّة على نقطة جيدة ، ولذلك سألك أستاذك عن سبب هذا ، فأخبرته أنك لم تفهم بعض الدّروس،ولكنّك استحييت أن تطلب منه أن يعيد شرحها. تدخّل الأستاذ قائلا : "إن الحياء لا يكون في هذه المواضع، فالمستحيي لا يتعلّم "
المهمّة : تساءلت في نفسك : " إذا لم يكن العلم في هذه المواضع فأين يكون ؟ "  
التّعليمات : ما هو الحياء ؟ ما علاقته بالعفّة ؟ كيف أكون حييا عفيفا .

02/مرحلة بناء التّعلّمات
أ ـ الحياء :
1 ـ أوّلا ـ تعريف الحياء :
أ ـ لغة : الحشمة ؛ ضدّ الوقاحة ، وهو الانقباض والانزواء .ب ـ اصطلاحا : خلق يبعث صاحبه على اجتناب القبيح ، ويمنع من التّقصير في حقّ ذي الحقّ . 

1 ـ ثانيا : مكانة الحياء : الحياء صفة جامعة لكلّ خصال الخير فهو : أ ـ يدفع إلى فعل فعل المحاسن ، ويبعده عن القبائح .
ب ـ هو شعبة من الإيمان وسبب من أسباب السّعادة والقرب من الرّحمن .ج ـ مقرون بالإيمان يزيد به وينقص إن نقص .
د ـ يحفظ صاحبه من الفضائح في الدّارين .
1 ـ ثالثا : أنواع الحياء : للحياء ثلاثة أنواع هي : أ ـ الحياء من الله : حين يستقر في نفس العبد أن الله يراه ، وأنه سبحانه معه في كل حين ، فإنه يستحي من الله أن يراه مقصرًا في فريضة ، أو مرتكبًا لمعصية/ب ـ الحياء من الملائكة : وذلك بأكرامهم فلا نرتكب المعاصي والمنكرات لأنّهم يتأذّون منها . /ج ـ الحياء من النّفس : بمنعها من القيام بما لا نجرؤ على فعله أمام الناس .
ب ـ العفّة :
1ـ أوّلا: تعريف العفّة: أ ـ لغة : الابتعاد عن الشّيء والكفّ عنه.
ب ـ شرعا : كفّ النّفس عن كلّ ما حرّم الله والامتناع عمّا لا يحلّ قولا وفعلا .
1 ـ ثانيا : أنواع العفّة : لها أنواع كثيرة منها عفّة : أ ـ النّفس : بتربيتها وتعويدها على فضائل الأخلاق ./ب ـ الجوارح : بتسخيرها في طاعة الله وعبادته . /ج ـ البطن : بأكل الحلال وتجنّب كلّ محرّم ./د ـ عن السّؤال : بالكفّ عن طلب المعونة من النّاس واللجوء إلى الله في ذلك
هـ ـ الجسد : بستره وعدم كشف عوراته ./د ـ اللسان : بتجنّب الغيبة والنّميمة والكذب وكلّ كلام محرّم ، ولزوم ذكر الله .
1 ـ ثالثا ـ من مظاهر العفّة : من يتّصف بالعفّة يجب أن تظهر عليه : أ ـ القناعة /ب ـ الكسب الحلال / ج ـ الحياء /د ـ ترك الحرام
هـ ـ اللّباس المحتشم . / و ـ الابتعاد عن الكلام الفاحش .ز ـ التّحلّي بالآداب والقيم في التّعامل مع النّاس .
1 ـ رابعا ـ علاقة العفّة بالحياء في القول والفعل: هي شاملة للحياء،فإذا اشتدّ الحياء زادت العفّة،قيل: على قدر الحياء تكون العفّة
1 ـ خامسا ـ كيف أكون حييّا عفيفا : حتّى أكون حييّا عفيفا عليّ بـ :
أ ـ استغلّ أوقات فراغي وأصرفها في طاعة الله .ب ـ أصاحب من يعينني على الخير ويمنعني عن الشّر  .ج ـ أغض بصري عن كلّ محرّم . د ـ أحصّن نفسي عن الفواحش وأمنعها من المعاصي . هـ ـ أتطوّع بالصيام لأتدرّب على الإرادة والصّبر . و ـ أرضى بما رزقني الله ولا أطمع فيما عند النّاس .زـ أتسلّح بالصّبر وأستعين بالدّعاء والصّلاة . ح ـ لا أتسلّط بلساني على عيوب النّاس وعوراتهم.
 03/المرحلة الختامية :
العمل المنزلي: الوضعيّة الجزئية الثانية :أقوّم مكتسباتي ص 64 .

لأي طلبات لا تترددوا، فإن كان في مقدورنا المساعدة فلن نبخل عليكم.
أخيرا لا تبخلو على أصدقائكم بمشاركة هذا الموضوع للإستفادة الجماعية.

كل الشكر موصول لجميع الأساتذة المتميزين على مجهوداتهم الجبارة لتزويد المحتوى التعلمي، فلا تنسوهم بخالص الدعاء في ظهر الغيب.
يستطيع التلاميذ، الأولياء والأساتذة المساهمة في الموقع بمختلف الملفات المفيدة للمتعلم وكذلك الفروض والإختبارات لتكوين بنك واسع يلجأ إليه التلميذ، الولي و الأستاذ عند الحاجة.وذلك بمراسلتنا عبر صفحة إتصل بنا.


تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة